صور نيك المحارم

انا جالس فى المكتبه تقريبا الساعه  خمسة مساءا والمكتبه لديها نظام رائع من شبكة الوير ليس التى تكون سريعه للغايه واستخدم هذه الشبكة عادتا فى كتابة القصص وتحميل صور نيك المحارم من على الانترنت

وفجأة وانا جالس على كرسي القراءة وأمامي جهاز الكمبيوتر المحمول أشاهد بعض صور نيك المحارم لمجموعه رائعة من الفتيات ومثيرة للغايه وإذا بها تدخل عبر الباب الامامى للمكتبة وترتدي ملابس مثيرة للغاية  وكانت ترتدي بلوزه قصيرة تظهر جزء من بطنها وتظهر صدرها المثير وكانت ترتدى تنوره قصيرة تظهر جمال أرجلها ومؤخرتها المثيره وكانت تشبه كثير النشاء اللاتي كن في صور نيك المحارم التى كانت على جهاز الكمبيوتر الخاص بى  وكانت كل الأعين تنظر إليها برغبة ولهفه شديدة

وفجأه وجدت الفتاه تشير إلى بإصبعها فيما معناه أن تعالى ورائى وبالفعل قمت بالوقوف وطلب من أحد أصدقائي الذين يجلسون بجوارى أن يأخذ باله من جهاز الكمبيوتر الخاص بى وذهبت خلفها ومشينا حتى أخر الردهة حتى ووصلنا إلى مكان الحمامات فدفعت الباب وأمسكت بيدي ودخلت الحمام وقامت بدفعي نحو زاوية من الحمام ثم بدأت فى خلع البلوزة التى ترتديها ثم خلعت حماة الصدر التى كان لونها أصفر و أظهرت عن صدرها الجميل والكبير ثم جلست على أرجلى ومن ثم بدأت أنا فى تحسس صدرها الكبير ,اخذت ألعق فى صدرها وأكتشف كل جزء فيه وكانت هذه بداية اللحظات الحماسية التى عشتها مع هذه الفتاه الرائعة والتى كانت أفضل بكثير من الفتيات الموجودة فى صور نيك المحارم التى كانت موجودة على جهاز الكمبيوتر

الان بعد ما قررت أنها تريد قضيبي وأنها اكتفت من لعقى من صدرها الكبير بدأت فى خلع التنورة السمراء القصيرة التي كانت ترتديها ومن ثم بدأت فى خلع لباسها الداخلي الذى كان مثير جدا وكان لونه أسمر وبدأت فى النزول نحو قضيبي وبدأت فى لعقه ومن ثم وقفت مجددا وأدارت ظهرها لى وبدأت أنا فى الوقوف وبدأت فى وضع قضيبي فى مهبلها وقضينا أنا وهى وقت ممتع للغاية حتى أننا كنا لا نعرف اسم بعض كلا منا

comments powered by Disqus